رئيس الوزراء المجري يوجه انتقادا حادا للمفوضية الأوروبية بسبب مقترح حظر النفط الروسي

رئيس الوزراء المجري يوجه انتقادا حادا للمفوضية الأوروبية بسبب مقترح حظر النفط الروسي

انتقد رئيس وزراء المجر، فيكتور أوربان، الطريقة التي تعاملت بها المفوضية الأوروبية مع مقترح حظر النفط الروسي، واصفا مسلكها بأنه “غير مسؤول”.

ولدى وصوله إلى بروكسل لحضور قمة زعماء الاتحاد الأوروبي، قال أوربان إن المفوضية فشلت في التفاوض مع الدول الأعضاء بشأن مقترح حظر النفط، مضيفا أن المقترح طُرح “فجأة” دون اعتبار الإجابة على مخاوف المجر بشأن أمن الطاقة.

وكانت المجر قد أبدت انفتاحا بشأن اقتراح المفوضية الأوروبية حظر النفط المنقول بحرا من روسيا، بحلول أوائل العام المقبل، وإعفاء الواردات النفطية من القيود عبر خط أنابيب دروجبا العملاق، وهو المصدر الرئيسي لواردات المجر من النفط الخام.

ووصف أوربان فكرة إعفاء الواردات النفطية عبر خط أنابيب دروجبا من القيود بأنها “ليست سيئة”، مضيفا أننا “بحاجة إلى ضمان الحق في الحصول على النفط الروسي من مصادر أخرى في حال وقوع حادث في خط الأنابيب”.

وعارضت عدة دول أوروبية التمييز بين الشحنات المنقولة بحراً والك المنقولة عبر خطوط الأنابيب؛ بسبب مخاوف من أن مثل هذا االتمييز غير عادل، لأنه سيضر بشكل غير متناسب بإمداداتهم.

وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، قد صرحت بأن الاتحاد الأوروبي “لم يصل بعد” إلى اتفاق حول حزمة سادسة من العقوبات على روسيا، تتضمن حظر واردات النفط.

وفي إفادة للصحفيين، قبيل القمة المنعقدة حاليا في بركسل، وقالت فون دير لاين إن “الاتفاق حول الأمر ليس سهلا.. ومن المهم أن نضمن العدل لجميع الدول الأعضاء”.

واستبعدت فون دير لاين أن يتوصل الدول الأعضاء إلى اتفاق حول الحزمة السادسة من العقوبات بحلول نهاية القمة، التي تختتم بعد يومين.

ويتطلب فرض حزمة العقوبات موافقة جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، على الرغم من إعلانها قبل نحو شهر.

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.