الاتحاد الأوروبي يدرج اضطرابا عصبيا نادرا ضمن الآثار الجانبية المحتملة للقاح “أسترازينيكا”

الاتحاد الأوروبي يدرج اضطرابا عصبيا نادرا ضمن الآثار الجانبية المحتملة للقاح “أسترازينيكا”

أضافت هيئة تنظيم الأدوية في أوروبا اضطرابا نادرا يضر بالأعصاب، وهو متلازمة غيلان باريه، كأثر جانبي محتمل للقاح “أسترازينيكا” المضاد لفيروس كورونا المستجد.

وجاء ذلك وفقا لتحديثات السلامة التي نشرتها الهيئة اليوم الأربعاء.

كما أدرجت وكالة الأدوية الأوروبية أيضا بعض الآثار الجانبية الأخرى الأقل خطورة للقاحات “جونسون آند جونسون” و”مودرنا” و”أسترازينيكا”.

يذكر أن متلازمة غيلان باريه هي ضعف عضلي سريع الظهور يحدث نتيجة لضرر في الجهاز العصبي المحيطي يسببه الجهاز المناعي. وتتضمن أعراض المرض الأولية عادة تغيرات في الإحساس أو الألم مع ضعف في العضلات، بدءا من القدمين واليدين، وغالبا ما تمتد نحو الذراعين والجزء العلوي من الجسم، وتكون الإصابة في كلا الجانبين.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.