بوابة جهنم التي اشتعلت منذ خمسين عاما في تركمانستان

بوابة جهنم التي اشتعلت منذ خمسين عاما في تركمانستان

يسعى رئيس تركمانستان إلى إخماد حريق مشتعل منذ عقود في حفرة صحراوية ضخمة أطلق عليها اسم “بوابة الجحيم.

وترغب الحكومة في إخماد الحريق لأسباب بيئية وصحية، بالإضافة إلى كون المنطقة منتج جيد للغاز.

ويحيط الغموض بحفرة دارفاز في صحراء كاراكوم التي بدأت بالاحتراق قبل خمسين عاما، وهي عبارة عن حفرة منخفضة يبلغ قطرها حوالي 60 مترا وعمقها 20 مترا، وتتصاعد فيها النيران.

وظهرت في عام 1971، عندما حفر بئر بحثا عن الغاز الطبيعي وحدث انهيار أرضي، فقرر علماء الجيولوجيا خوفا من تسرب الغاز إشعال النار فيه على أمل أن ينطفئ بعد أيام.

وتسمى الحفرة “بوابة جهنم” وهي واحدة من أكثر مناطق الجذب السياحي تميزا في تركمانستان.

المصدر : بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.