عملية “رمضان 1445هـ”.. أزيد من 100 ألف أسرة مستفيدة بجهة الشرق

عملية “رمضان 1445هـ”.. أزيد من 100 ألف أسرة مستفيدة بجهة الشرق

استفاد ما مجموعه 100 ألف و16 أسرة على مستوى جهة الشرق، من عملية الدعم الغذائي “رمضان 1445″، أي بزيادة بنسبة 68,63 في المائة مقارنة مع سنة 1443هـ (59 ألف و310 أسرة مستفيدة).

وتهم هذه العملية، حسب معطيات للمنسقية الجهوية للتعاون الوطني، 19 ألفا و300 أسرة بإقليم جرادة، بحصة إضافية بلغت 9650 أسرة، أي بزيادة نسبتها 100 في المائة مقارنة مع سنة 2022، متبوعة بإقليمي فجيج (17 ألفا و700)، وجرسيف (14 ألفا و800)، أي بحصة إضافية عن سنة 2022 بلغت 8850 و7400 أسرة على التوالي.

كما يتعلق الأمر بـ 12 ألفا و704 أسرة بإقليم تاوريرت (بزيادة نسبتها 100 في المائة مقارنة مع سنة 2022)، والدريوش (11 ألفا و685)، والناظور (11 ألفا و319)، وبركان (6312)، ثم عمالة وجدة – أنجاد بـ 6196 أسرة مستفيدة.

وأكد المنسق الجهوي للتعاون الوطني لجهة الشرق، حميد الخزري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه العملية، التي تنظم تنفيذا للتعليمات السامية للملك محمد السادس، تروم تقديم المساعدة والدعم لفائدة الفئات الاجتماعية الأكثر هشاشة، لاسيما الأشخاص المسنين بدون عائل، والأشخاص في وضعية إعاقة، والنساء الأرامل.

وأشار إلى أنه تم تشكيل لجان إقليمية ومحلية للسهر على أن تمر هذه العملية في أحسن الظروف، ابتداء من تحيين اللوائح وتهيئة المخازن، واستقبال المواد الغذائية والتأكد من صلاحيتها، مرورا بتعبئة بطاقات المستفيدين وتوزيعها عليهم، قبل تسليم المواد الغذائية لمستحقيها المسجلين في اللوائح التي تم حصرها.

ويتكون الدعم الغذائي من سلة من المواد الغذائية تحتوي على الدقيق الممتاز (10 كلغ)، والأرز (5 كلغ)، والسكر (4 كلغ)، والعدس (1 كلغ)، و2 علب طماطم من فئة 800 غرام، والعجائن (1 كلغ)، والشاي (850 غرام)، وزيت المائدة (5 لترات)، والحليب (6 لترات).

وكان الملك محمد السادس قد أشرف، أول أمس الأربعاء بمقاطعة يعقوب المنصور في الرباط، على إعطاء انطلاقة العملية الوطنية “رمضان 1445″، التي تنظمها مؤسسة محمد الخامس للتضامن بمناسبة شهر رمضان الأبرك، وتستفيد منها مليون أسرة أي حوالي 5 ملايين شخص.

وتهم عملية “رمضان 1445 هـ”، التي خصص لها غلاف مالي يبلغ 347 مليون درهم، توزيع 34 ألفا و550 طنا من المواد الغدائية، تشمل الدقيق والحليب والأرز، والزيت والسكر، ومركز الطماطم والمعجنات والعدس والشاي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *