منظمة التعاون الإسلامي تثمن دور لجنة القدس برئاسة جلالة الملك في مواجهة السياسات العدائية لسلطات الاحتلال الإسرائيلي في القدس الشريف

منظمة التعاون الإسلامي تثمن دور لجنة القدس برئاسة جلالة الملك في مواجهة السياسات العدائية لسلطات الاحتلال الإسرائيلي في القدس الشريف

ثمنت منظمة التعاون الإسلامي، اليوم الثلاثاء بجدة، مجددا دور لجنة القدس، برئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، في مواجهة السياسات العدائية التي تنفذها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في القدس الشريف لتغيير هوية المدينة ووضعها القانوني، وكذلك تركيبتها الديموغرافية والثقافية والتاريخية.

ونوه الاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء الخارجية لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن التطورات الجارية في قطاع غزة ومدينة رفح، باسهام وكالة بيت مال القدس الشريف وجهودها في أداء رسالتها في حماية القدس الشريف ودعم صمود أهلها وتثبيت وجودهم على أرضهم، من خلال تنفيذ برامج ومشاريع ذات الأثر الملموس على المستوى التنموي والاجتماعي والثقافي.

ويمثل المغرب في هذا الاجتماع، الذي يعقد بدعوة من المملكة العربية السعودية رئيسة القمة الإسلامية الحالية، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة.

ودعت السعودية لعقد هذا الاجتماع لمتابعة تنفيذ قرارات القمة العربية الاسلامية المشتركة غير العادية التي عقدت في الرياض في 11 نونبر الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *