مسلحون يختطفون 25 شخصا بينهم 7 فتيات في شمال جمهورية الكونغو الديمقراطية

مسلحون يختطفون 25 شخصا بينهم 7 فتيات في شمال جمهورية الكونغو الديمقراطية

قالت مسؤولة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، الثلاثاء، إن مسلحين مجهولين خطفوا 25 شخصا شمال البلاد، خلال هجمات على عدة قرى في منطقة باندا.

وصرحت مارسيلين مازال لكابوسيا، المسؤولة بالحكومة المحلية، بأن مسلحين شنوا هجوما على ثلاث قرى في منطقة باندا بإقليم باس أويلي في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء.

وبقيت التفاصيل حول الهجوم غامضة، لكن ليكابوسيا أفادت بأن المسلحين خطفوا 25 شخصا تتراوح أعمارهم بين 12 و18 عاما، مشيرة إلى أن 7 من المختطفين فتيات.

وأوضحت المسؤولة أن المسلحين أطلقوا سراح البالغين الذين أسروهم.

وتقع باندا على بعد 180 كيلومترا من الحدود مع جمهورية إفريقيا الوسطى، وهي دولة متقلبة لا تزال تعاني من الحرب الأهلية عام 2013.

وأصبح العنف في جمهورية إفريقيا الوسطى أقل حدة منذ عام 2018، لكن الجماعات المتمردة تواصل السيطرة على مساحات شاسعة من الأراضي.

يسود شمال جمهورية الكونغو الديمقراطية السلام في الغالب منذ سنوات، ويعاني القليل من عنف الميليشيات الذي ابتلي به شرق الدولة الشاسعة منذ عقود.

جدير بالذكر أن الجماعة المتمردة التابعة لـ”جيش الرب للمقاومة” كانت نشطة في منطقة باس أويلي.

المصدر: أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *