بتوجيهات ” بامية” .. رئيس جماعة وجدة يتجه إلى فك الإرتباط مع حزب الإستقلال

بتوجيهات ” بامية” .. رئيس جماعة وجدة يتجه إلى فك الإرتباط مع حزب الإستقلال

سعيد المولودي 

بدل أن يراجع حساباته بعد نكسة الدورة الإستثنائية الأخيرة ،فإن محمد العزاوي رئيس جماعة وجدة  وكما أشرنا في مقال سابق  عازم على تفكيك  فريق أغلبيته ، وهذا ما أكد عليه في لقاء  مع مستشارات تجمعيات حيث صرح لهن بأنه و بتوجيهات ” بامية” فإنه سيستغني عن تحالفه مع حزب الإستقلال أحد مكونات فريق الأغلبية  .

تصريح خطير سيكون له ما بعده خاصة وأن العزاوي أقحم حزب ” البام” في مخططه الرامي إلى فك الإرتباط مع حزب الميزان، وهو ما سنعكس سلبا لا محالة على العديد من المحااس الترابية بإقليم وجدة والجهة، و المشكلة أغلبيتها من التحالف الثلاثي (الأحرار، البام، الإستقلال ) بل قد يكون له تأثير  على هذا التحالف حتى  على المستوى الوطني .

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.