وفيات وحالات اختناق إثر عاصفة رملية في دول عربية

وفيات وحالات اختناق إثر عاصفة رملية في دول عربية

سلط برنامج ناس أونلاين الضوء على تداعيات العاصفة الرملية التي ضربت دولا عربية، وأدت في بعضها إلى تعليق الرحلات الجوية بسبب الغبار وسوء الرؤية، إضافة لتسجيل حالات وفاة واختناق.

وأوضح خبير الرصد الجوي ليث العلامي، أنه هناك أنواعا من العواصف الرملية التي تحدث سنويا في المنطقة العربية، منها ما ينشأ محليا ومنها ما يتحرك من دولة إلى أخرى، مضيفا أن من أسباب تكرار هذه العواصف هذا العام هو قلة الأمطار في الموسم الشتوي الفائت خاصة في المناطق التي تنشأ منها موجات الغبار، كصحراء شمال إفريقيا، وصحراء شبه الجزيرة العربية.

وتابع العلامي أنه لا يوجد حلول جذرية لهذه الظواهر الطبيعية، ولكن يمكن التخفيف منها عن طريق التشجير، للحيلولة من الأضرار الكبيرة الناجمة من هذه العواصف.

وكانت ضربت عاصفة ترابية، قد ضربت عددا من الدول العربية، بعد أن تشكلت في العراق حيث تم تعليق مؤقت للرحلات الجوية بسبب الغبار وسوء الرؤية، وسجلت وزارة الصحة أكثر من ألف حالة اختناق.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.