رئيس برشلونة يهاجم سان جيرمان بسبب ” عقود عبودية مقابل المال”

رئيس برشلونة يهاجم سان جيرمان بسبب ” عقود عبودية مقابل المال”

صرح الإسباني خوان لابورتا، رئيس مجلس إدارة نادي برشلونة، بأن اللاعبين الذين وقعوا مع باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، قد وقعوا على عقود عبودية مقابل المال.

وأطلق لابورتا هذه التصريحات، عقب تمديد باريس سان جيرمان عقد مهاجمه كليان مبابي، الذي كان قريبا من الانتقال إلى صفوف ريال مدريد غريم برشلونة الأزلي مؤخرا، مما أثار غضب الأندية الإسبانية بسبب السياسة المالية المتبعة من قبل الفريق الفرنسي.

ونجح نادي باريس سان جيرمان في ضم عدد من النجوم من العيار الثقيل، في آخر 5 مواسم، اثنان منهم من برشلونة وهما النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا في عام 2017 مقابل 222 مليون يورو، وزميله الأرجنتيني ليونيل ميسي عام 2021 في صفقة انتقال حر، وكيليان مبابي من موناكو في عام 2017.

وأشار لابورتا في تصريحات لصحيفة “L’Esportiu de Catalunya” الإسبانية إلى أنه من الصعب عودة ميسي ونيمار لبرشلونة، قائلا: “من الذي لا يحب نيمار؟، هو لاعب استثنائي، لكن لديه عقد مع باريس”.

وأكمل: “اللاعبون الذين وقعوا مع باريس سان جيرمان، وقعوا على عقود عبودية مقابل المال”.

وعن ميسي تحدث لابورتا، قائلا: “لقد رحل ميسي، كنا جميعا نود أن ينهي مشواره في برشلونة، وأيا كان السبب فلم يكن ليو قادرا على ذلك”.

وأضاف: “لا يمكن أن يكون ذلك بسبب قواعد اللعب المالي النظيف المطبقة في إسبانيا، عندما يدخل هؤلاء اللاعبين عملية ديناميكية مثل هذه لا يمكن أن يرحلوا بسهولة فهذه عمليات بملايين اليوروهات”.

وعن النظام في فرنسا الذي يسمح لناد كباريس بضم لاعبين بمبالغ ورواتب لا تضاهى، أبدى رئيس برشلونة دهشة كبيرة، قائلا: لا أعرف كيف يفعلون ذلك في فرنسا، ربما لديهم أنظمة أخرى لا نملكها نحن”.

وتطرق رئيس برشلونة للحديث عن الدعم المالي القطري لباريس، المملوك من قبل مجموعة قطر للاستثمارات الرياضية قائلا: “باريس أيضا ناد لديه دولة، وعندهم الكثير من الأموال ويمكنهم دفع دفعة مقدم لإنهاء تعاقد مثل هذا، في إشارة لنيمار”.

ودفع باريس 222 مليون يورو دفعة واحدة للفريق الكتالوني في صيف 2017 لكسر الشرط الجزائي في عقد نيمار والحصول عليه كأغلى صفقة في تاريخ الساحرة المستديرة.

وعن إمكانية عودة ميسي ونيمار إلى صفوف “البلوغرانا”، رد لابورتا: “كل اللاعبين الذين من الممكن عودتهم لبرشلونة يوما ما يجب أن يعودوا بشكل مجاني، نحن لسنا في وضع يسمح لنا بالقيام بصفقة بمقابل مالي كبير، ولكن حتى لو نمتلك الأموال، لن نفعل”.

وأتم: “بعد ذلك، سيكون القرار فنيا، حول إذا كان بإمكان اللاعب التواجد في مشروع برشلونة الجديد أم لا”.

وعن تجديد عقد كليان مبابي مع باريس بمبلغ 450 مليون تحدث: “هذا أمر يشوه السوق، وضد كل مبادئ الاتحاد الأوروبي، الاتحاد الأوروبي يقصد بها الجمعية الدولية للدول الأوروبية وليس اليويفا”.

وتابع: “لقد تأثر منافسنا المباشر ريال مدريد في ملف تعزيز صفوفه، لكننا نهتم أكثر بأنفسنا أكثر من منافسينا، وسارت الأمور على ما يرام”.

المصدر: وكالات

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.