جماعة وجدة : نواب من البام والأحرار يحضرون في الإمتيازات ويغيبون عن تلاوة برقية الولاء والإخلاص

جماعة وجدة : نواب من البام والأحرار يحضرون في الإمتيازات ويغيبون عن تلاوة برقية الولاء والإخلاص

تم يومه الخميس 19 ماي الجاري عقد جلسة الأسئلة الكتابية لدورة ماي العادية لجماعة وجدة ،والتي بالمناسبة تلتها تلاوة  البرقية المرفوعة إلى السدة الملكية الشريفة .

لكن الأمر المستغرب أن الجلسة المذكورة والتي ترأسها النائب الأول للرئيس وحضرها باشا مدينة وجدة،  غاب عنها نواب وأعضاء  كثيرون ، حيث حضرها  23 عضو  فقط من أصل 61 ، وهو ما يمثل شذوذا غير مقبولا وتعتريه مظاهر التقصير والإستهتار والإخلال بالإحترام الواجب لعرف له ما له من رمزية ووطنية .

هذا التصرف اللامسؤول يقتضي تدخلا عاجلا من قبل السلطات المحلية وكذا الأحزاب ومنها من تقود الحكومة يا حسرتاه والتي المفترض فيها أن تؤطر أعضاءها قبل السهر على تأطير المواطنين ، وهذا الوضع يجب أن يكون مصحوبا باستفسارات مسؤولة لوضع حد لهذا العبث والإستهتار بالواجب ، علما أن العديد من هؤلاء النواب والأعضاء يلهثون وراء الجلسات التي تخدم مصالحهم وتراكم إمتيازاتهم المقيتة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.