الملك محمد السادس يعزي في وفاة الخليفة العام للطريقة القادرية

الملك محمد السادس يعزي في وفاة الخليفة العام للطريقة القادرية

بعث  الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أسرة المرحوم الشيخ أياه ولد الشيخ الطالب بويه.

ومما جاء في برقية  الملك ” تلقينا ببالغ التأثر، نعي المشمول بعفو الله ومرضاته، المرحوم العالم الجليل فضيلة الشيخ أياه ولد الشيخ الطالب بويه، الخليفة العام للطريقة القادرية ذات السند الفاضلي بالجمهورية الإسلامية الموريتانية الشقيقة و غرب إفريقيا، والذي لبى داعي ربه في هذه الأيام المباركة من شهر رمضان الفضيل.

وأعرب  الملك محمد السادس ، بهذه المناسبة الأليمة، لأسرة المرحوم ومن خلالهم لكافة أهل الفقيد المبرور وذويه، ولجميع مريديه وأتباع الطريقة القادرية، عن تعازي جلالته الحارة ومواساته الصادقة، “داعين الله العزيز الوهاب أن يتقبله في عداد من رضي عنهم من الصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا، وأن يعوضكم عن فراقه جميل الصبر وحسن العزاء”.

وأضاف  الملك “وإذ نشاطركم أحزانكم في هذا المصاب الذي لا راد لقضاء الله فيه، لنرفع أكف الضراعة إلى الله العلي القدير أن يشمل الراحل الكبير بفيض رحمته، وأن يوفيه أحسن الجزاء وأجزل الثواب عما قدمه من صالح المبرات ومن جليل الأعمال في خدمة ديننا الإسلامي الحنيف ونشر تعاليمه السمحة في ربوع غرب إفريقيا”.

بلادي أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.