وفاة بطل كمال الأجسام سيدريك ماكميلان عن 44 عاما

وفاة بطل كمال الأجسام سيدريك ماكميلان عن 44 عاما

ذكرت شبكة “فوكس سبورتس”، أن الأمريكي سيدريك ماكميلان بطل رياضة كمال الأجسام والفائز ببطولة “أرنولد كلاسيك 2017″، توفي أمس عن عمر ناهز 44 عاما، إثر معاناته من مشاكل صحية.

وقالت الشبكة نقلا عن مصادرها، إن ماكميلان أصيب بنوبة قلبية في أثناء تدربه على جهاز المشي بصالة الألعاب الرياضية.

وأشارت إلى أن ماكميلان تعرض لنوبة قلبية في ديسمبر 2021، سببت له أزمة صحية كادت تودي به العام الماضي، وبعدها تحدث عن هذه الأزمة، قائلا إنه كان يعاني من مشاكل في التنفس بعد إصابته بمضاعفات فيروس كورونا، إذ أدت مشكلة التنفس في النهاية إلى دخوله المستشفى بسبب الالتهاب الرئوي ووضعه على أجهزة التنفس.

وكان لاعب كمال الأجسام الشهير يؤخر عودته إلى المنافسة بسبب مشاكل صحية، لكنه بدا متفائلا بشأن قدرته على العودة في الأشهر الأخيرة ولكن ذلك لم يحصل.

وتوج ماكميلان ببطولة “أرنولد كلاسيك” في عام 2017، وكان معروفا بأنه أعاد المظهر الكلاسيكي إلى رياضة كمال الأجسام المفتوحة للرجال.

ولا تعد هذه الوفاة الأولى لأحد أبطال كمال الأجسام الذين عانوا من متاعب صحية أخيرا، حيث توفي في 2021 الجامايكي شون رودين، بعد مسيرة تاريخية وعظيمة في لعبة كمال الأجسام، عن عمر 46 عاما، على خلفية نوبة قلبية.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.