مصرع صحفي متخصص في كشف قضايا الفساد في المكسيك وهو الخامس خلال شهرين

مصرع صحفي متخصص في كشف قضايا الفساد في المكسيك وهو الخامس خلال شهرين

قتل صحفي مكسيكي بالرصاص في ولاية أواكساكا جنوب البلاد، ليرتفع بمقتل هيبر لوبيز فاسكويز عدد الصحفيين الذي قتلوا في البلاد العام الحالي إلى خمسة.

وقال النائب العام “أرتورو كالفو” إن شخصين مجهولين قد أطلقا النار على فاسكويز، مضيفا أن السلطات ألقت القبض على المشتبه بهما أثناء محاولة الفرار من موقع الجريمة.

وقد عثر على البنادق التي استخدمت في قتل الصحفي، لكن لم تعرف هوية الذي أصدر الأوامر بالقتل.

وكان لوبيز الذي يبلغ من العمر 39 عاما يدير موقعا إخباريا مستقلا متخصصا في الإبلاغ عن الفساد في الحكومة المحلية.

وتعتبر المكسيك أخطر دولة في العالم بالنسبة لممارسة مهنة الصحافة، وقتل فيها أكثر من 140 صحفيا في العشرين عاما الماضية، ولقي العديد منهم حتفه على يد عصابات المخدرات في المكسيك ذات النفوذ القوي.

المصدر: بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.