تحذيرات من “اضطرابات كارثية” في الرحلات الجوية بالولايات المتحدة بسبب شبكات الجيل الخامس

تحذيرات من “اضطرابات كارثية” في الرحلات الجوية بالولايات المتحدة بسبب شبكات الجيل الخامس

حذرت كبرى شركات الطيران الأمريكية من “اضطرابات كارثية” محتملة في حركة النقل الجوي إذا مضت شركات الاتصالات قدما في عزمها طرح تقنية شبكات الجيل الخامس في الولايات المتحدة.

ويسود جدل في الولايات المتحدة حول مخاطرها المحتملة على الرحلات الجوية، إذ تقول شركات طيران إن عشرات الآلاف من الأمريكيين قد تتقطع بهم السبل في الخارج، بسبب ما قد يترتب على تشغيلها من إرباك وتوقف اضطراري للطائرات ومنعها من التحليق.

وتطالب شركات الطيران بوضع ضوابط لأبراج الإرسال الواقعة قرب المطارات الرئيسية في الولايات المتحدة وعدم نشرها على مقربة منها أو المدارج الملحقة لأنها ربما قد تتداخل مع الأجهزة الحساسة التي يستخدمها الطيارون مثل تلك المصممة لتحديد الارتفاع أثناء الملاحة.

لكن ردت شركتا “فيرايزون” و”آي تي أند تي”، اللتان حصلتا على امتياز تشغيل شبكات الجيل الخامس في الولايات المتحدة بموجب عقود بمليارات الدولارات، على تحذيرات شركات الطيران ومصنعي الطائرات، ودافعتا عن هذه التكنولوجيا.

وأوضحت الشركتان أن خدمة الجيل الخامس ليست بالأمر الجديد، وأن نظام الاتصالات الجديد معمول به في بلدان أخرى دون أية تعارض مع حركة النقل الجوي والطيران.

المصدر: بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.