محمد بن زايد وماكرون يؤكدان على تعزيز الشراكة الاسترتيجية بين الإمارات وفرنسا

محمد بن زايد وماكرون يؤكدان على تعزيز الشراكة الاسترتيجية بين الإمارات وفرنسا

استقبل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي اليوم الجمعة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي يقوم بزيارة عمل إلى الإمارات، في معرض “إكسبو 2020 دبي”.

وحسب وكالة أنباء الإمارات، فإن بن زايد وماكرون بحثا “علاقات الصداقة ومسارات التعاون المشترك وفرص تنميته في مختلف المجالات في إطار الشراكة الإستراتيجية المتميزة التي تجمع البلدين خاصة في الجوانب الاستثمارية والاقتصادية والتكنلوجيا المتقدمة والطاقة والأمن الغذائي.. إضافة إلى المجالات الثقافية والتعليمية وغيرها بما يحقق مصالحهما المتبادلة”.

كما استعرض الجانبان “مجمل القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية وتبادل وجهات النظر بشأن تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط”.

وأكد الجانبان حرصهما المشترك على تعزيز مختلف جوانب الشراكة الإستراتيجية بين الإمارات وفرنسا، إضافة إلى “توافق الرؤى بشأن أهمية دعم الحلول والمبادرات السلمية التي تهدف إلى ترسيخ أركان الأمن والاستقرار في المنطقة بما يحقق تطلعات شعوبها إلى السلام والتنمية”.

وكتب ماكرون عبر “تويتر”: “مع الإمارات العربية المتحدة، قمنا الآن بإتمام صفقة بيع 80 طائرة رافال و12 طائرة هليكوبتر من طراز كاراكال. بكل ثقة، نعمل معا من أجل سلامتنا”.

وأضاف: “من أجل تطوير تكنولوجيا الغد، ودعم رواد الأعمال أصحاب الرؤى لدينا، وتحقيق قفزة في الفضاء – مع الإمارات العربية المتحدة، ندخل في شراكة استثمارية كبيرة مع العديد من اللاعبين على كلا الجانبين”.

من جانبها، كتبت هند مانع العتيبة سفيرة الإمارات في باريس، عبر “تويتر” أن لقاء بن زايد وماكرون اليوم جاء “لإطلاق مرحلة جديدة للشراكة الإستراتيجية بين فرنسا الإمارات”، وأضافت: “أكثر من أي وقت مضى، يعمل بلدانا معا لبناء عالم أكثر أمانا وسلاما وتسامحا”.

وأنطلق ماكرون اليوم الجمعة في جولة خليجية تستغرق يومين، وتقوده بعد الإمارات إلى قطر والسعودية.

المصدر: وكالة أنباء الإمارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.