بأكاديمية جهة الشرق.. انطلاق الموسم الدراسي 2022/2021 في ظروف ملائمة وآمنة

بأكاديمية جهة الشرق..  انطلاق الموسم الدراسي 2022/2021  في ظروف ملائمة وآمنة

تحضيرا للدخول المدرسي 2021/2022 تحت شعار: “من أجل نهضة تربوية رائدة لتحسين جودة التعليم”، وبهدف توفير الشروط الضرورية للانطلاق الفعلي للدراسة في ظروف آمنة تضمن الحق في التمدرس وترسخ الانصاف وتكافؤ الفرص لكافة المتعلمات والمتعلمين، عملت الأكاديمية على تعبئة كافة الإمكانيات المادية والبشرية اللازمة لضمان دخول مدرسي ناجح ومستقر.

ويتميز الدخول المدرسي الحالي 2021/2022 بعدة مستجدات على رأسها، إرجاء الانطلاق الفعلي للدراسة إلى فاتح أكتوبر 2021 بسبب الرغبة في الحفاظ على المؤشرات الإيجابية المتعلقة بتطور الوضعية الوبائية التي تشهدها بلادنا، علما أن الأطر الإدارية والتربوية قد التحقت فعلا بالمؤسسات التعليمية، إضافة إلى استمرار عملية التلقيح لفائدة المتمدرسين ما بين 12 و17 سنة والتي انطلقت يوم 31 غشت 2021 حيث تعرف منحى تصاعديا وإقبالا مكثفا للتلميذات والتلاميذ من أجل تلقي الجرعتين الأولى والثانية. كما فرض هذا التأجيل تعديل مقرر تنظيم السنة الدراسية 2021/2022، حيث تم تعديل مواعيد الامتحانات والعطل إضافة إلى تعديلات أخرى. واعتبارا للسير الإيجابي للحملة الوطنية للتلقيح بشكل عام وعملية تلقيح المتعلمين من الفئة العمرية 12-17 سنة، فضلا عن تحسن الوضعية الوبائية ببلادنا في الأسابيع الأخيرة، فسيتم اعتماد نمط “التعليم الحضوري” بالنسبة لجميع الأسلاك والمستويات، مع إتاحة إمكانية الاستفادة من “التعليم عن بعد” بالنسبة للمتعلمين الذين ترغب أسرهم في ذلك الملقحين، فسيتم اعتماد أنماط تربوية ملائمة تشمل التعليم “الحضوري” و “عن بعد” و “بالتناوب”، علما انه تم الحرص على الاستثمار الأمثل لشهر شتنبر 2021، للقيام بمجموعة من الأنشطة والعمليات ذات الطابع البيداغوجي بالأساس، والتي تروم ضمان انطلاقة تربوية مثلى للدراسة بكافة المؤسسات التعليمية.

ولتوفير كافة الظروف المواتية لإنجاح الدخول المدرسي الحالي بكافة المؤسسات التعليمية بجهة الشرق، عملت الأكاديمية على توسيع العرض المدرسي، حيث تمكنت من إحداث 34 مؤسسة تربوية جديدة من بينها 14 مدرسة جماعاتية ضمنها 08 يتم بناؤها من طرف مجلس الجهة، و04 مدارس ابتدائية و12 ثانوية إعدادية و04 ثانويات تأهيلية و12 داخلية إضافة إلى دار للطالب. وقد استفاد الوسط القروي من 21 مؤسسة من بين هذه المؤسسات، كما تمكنت الأكاديمية من إحداث 150 حجرة إضافية للتعليم الأولي و200 حجرة في إطار البرنامج الوطني لتعويض المفكك و85 حجرة في إطار توسيع المؤسسات التعليمية. كما تميزت التحضيرات للدخول المدرسي بانخراط كبير للمؤسسات التعليمية في تأهيل البنية التحتية للمؤسسات التعليمية وتزيين فضاءاتها إضافة إلى مواصلة التدابير المرتبطة بالتعقيم والتنظيف والتطهير، وقد ساهم في إنجاح هذا البرنامج الانخراط الإيجابي لعدد من الشركاء والجمعيات في هذه العمليات، من بينها المجالس المنتخبة، وجمعية دعم مدرسة النجاح، وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ، وجمعيات الرياضة المدرسية، وجمعيات التعاون المدرسي، بالإضافة إلى فعاليات المجتمع المدني.

ولمواجهة جائحة كوفيد-19 وتماشيا مع التوجيهات الوزارية، عملت الأكاديمية بمعية المديريات الإقليمية والمؤسسات التعليمية على وضع مخططات عمل وسيناريوهات الأنماط التعليمية المعتمدة حسب تقدم عملية التلقيح وخصوصيات كل منطقة والإمكانيات المادية والبشرية المتوفرة بكل مؤسسة تعليمية.

هذا، وسبق لمحمد ديب مدير الأكاديمية أن عقد عدة لقاءات تنسيقية تواصلية على المستويين الجهوي والإقليمي، من أهمها لقاءات عبر تقنية المناظرة المرئية مع السيدة والسادة المديرة والمديرين الإقليميين بالجهة، وسلسلة من اللقاءات التنسيقية مع السيدات والسادة رئيسات ورؤساء الأقسام والمصالح والمشاريع بالأكاديمية، والتي خصصت في مجملها لتسريع وتيرة التلقيح للمتمدرسين ما بين 12 و 17 سنة ومواصلة تنزيل مشاريع تفعيل القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وكذا الوقوف على كافة الترتيبات والاستعدادات، وتفعيل آليات التتبع والمواكبة الميدانية واتخاذ كافة التدابير لضمان انطلاق الدخول المدرسي في ظروف جيدة وآمنة.

جدير بالذكر أن مجموع التلاميذ بجهة الشرق بلغ 479786 تلميذة وتلميذا منهم 40878 تلميذة وتلميذا بالتعليم المدرسي الخصوصي، بزيادة إجمالية في عدد التلميذات والتلاميذ بلغت 4,21% مقارنة مع الموسم الدراسي 2020/2021. كما تتوخى الأكاديمية تسجيل ما يفوق 58000 طفلة وطفل بالتعليم الأولي، منهم 30000 بالتعليم الأولي العمومي.

وبالنسبة لمجال الدعم الاجتماعي، فمن المتوقع أن يستفيد ما مجموعه 121000 تلميذة وتلميذا بالتعليم الابتدائي من الإطعام المدرسي، إضافة إلى 18965 ممنوحة وممنوحا بالأسلاك الثلاثة، بزيادة 18,52% مقارنة مع الموسم الماضي. وبخصوص برنامج تيسير، فسيغطي ما مجموعه 153595 تلميذة وتلميذا، وفيما يتعلق بالنقل المدرسي، فسيستفيد 28794 تلميذة وتلميذا من خدمات أسطول حافلات النقل المدرسي بالجهة والذي يتشكل من 547 حافلة مدرسية من بينها 25 حافلة جديدة.

أما فيما يخص الموارد البشرية، فقد تم توظيف 1042 من أطر الأكاديمية برسم سنة 2021، ليبلغ مجموع الأساتذة بالجهة 19094 منهم 34,81% في إطار التوظيف الجهوي.

وإذ تقدم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق هذه المعطيات حول الدخول المدرسي الحالي، فإنها تدعو الأطر التربوية والإدارية وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ والأسر والتلميذات والتلاميذ وكافة شركاء المدرسة المغربية إلى مواصلة الانخراط والتعبئة من أجل إنجاح انطلاق الدخول المدرسي الحالي وضمان تمدرس بناتنا وأبناءنا في جو تربوي وآمن يضمن سلامتهم وسلامة الأطر الإدارية والتربوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.