رسالة رئيس البرلمان التركي لوزير الداخلية تغضب أردوغان

رسالة رئيس البرلمان التركي لوزير الداخلية تغضب أردوغان

أفادت صحيفة “جمهورييت” التركية بأن رسالة وجهها رئيس البرلمان مصطفى شنطوب إلى وزير الداخلية سليمان صويلو، “أغضبت” الرئيس رجب طيب أردوغان.

وبعث شنطوب رسالة إلى صويلو بشأن ادعاءات الأخير حول حصول برلماني على مبلغ 10 آلاف دولار شهريا من المافيا في تركيا.

وذكرت صحيفة “جمهورييت” أن “شنطوب بعث الرسالة إلى صويلو على الرغم من تحذيرات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لأعضاء حزب “العدالة والتنمية” بعدم الاهتمام بما يصدر حول قضية زعيم المافيا سادات بكر”.

واعتبرت الصحيفة أن “هذه الرسالة منحت بكر وكذلك المعارضة ورقة رابحة”، مصيفة  “هذه الخطوة أثارت غضب أردوغان”.

وعقب الاتهامات التي وجهها بكر إلى صويلو، وردا على حملة المطالبة بإقالته من منصبه، قال الأخير خلال لقاء تلفزيوني الأسبوع الماضي، إن “أحد البرلمانيين السابقين يحصل من المافيا على 10 آلاف دولار شهريا”.

أضافت الصحيفة أن “الجناح الحاكم يرى أن إرسال رئيس السلطة التشريعية خطابا كهذا إلى وزير في السلطة التنفيذية أمر مرفوض، وأن شنطوب تجاوز بهذا صلاحياته”.

وتم الكشف عن محتوى الرسالة التي بعثها شنطوب إلى صويلو، والتي طالب فيها بتقديم جميع المعلومات والوثائق إلى رئاسة البرلمان والأجهزة القضائية لبدء العملية القضائية.

المصدر: “زمان”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *