وأوضح التلفزيون الإيراني ،  أن الطائرة المقاتلة، وهي من طراز “إف 5″ تعرضت لمشكلة فنية اليوم الثلاثاء، وتسبب بمقتل الطيارين.

وبينما أوضح التقرير أن الحادث وقع في مدينة دزفول جنوب غرب البلاد، على بعد 444 كيلومترا من العاصمة طهران، وبالقرب من الحدود مع العراق، فإنه لم يكشف عن طبيعة “المشكلة الفنية”، كما لم يخض في مزيد من التفاصيل.

غير أن التقرير أفاد بأن السلطات المعنية فتحت تحقيقا بشأن سبب تعطل الظائرة المقاتلة  من طراز “إف -5” التابعة لسلاح الجو الإيراني، مشيرا إلى أن الحادث وقع قبل الإقلاع.

وجاء في التقرير أن الطيارين القتيلين هما كيانوش باساتي، وحسين نامي، لكنه لم يذكر رتبتهما العسكرية، بحسب الأسوشيتد برس.

يشار إلى أن سلاح الجو الإيراني  تمتلك مجموعة متنوعة من الطائرات الحربية الأميركية الصنع التي كانت إيران قد اشترتها قبل الثورة عام 1979.

والطائرات المقاتلة الإيرانية قديمة ومتقادمة بسبب العقوبات الغربية طويلة الأجل على إيران، التي تسعى للحفاظ على أسطولها المتقادم من الطائرات المقاتلة الأميركية.

كذلك يمتلك سلاح الجو الإيراني طائرات روسية الصنع من طراز “ميغ ” و”سوخوي “.

المصدر : وكالات