أليغري وجورجينا يدفعان رونالدو إلى الرحيل

أليغري وجورجينا يدفعان رونالدو إلى الرحيل

أبدى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف يوفنتوس، غضبه من عودة المدرب الإيطالي ماسيميليانو أليغري لقيادة “السيدة العجوز”، وذلك وفقا لصحيفة “لاغازيتا ديللو سبورت” الإيطالية.

وأعلن نادي يوفنتوس، اليوم الجمعة، رسميا تعيين ماسيميليانو أليغري، مدربا له، خلفا لمواطنه أندريا بيرلو، الذي أقيل اليوم من منصبه، بعد موسم مخيب للآمال.

ووفقا لصحيفة “لاغازيتا ديللو سبورت”، فإن رونالدو غير سعيد بقرار عودة أليغري، وحث وكيله خورخي مينديز على إجراء محادثات مع باريس سان جيرمان الفرنسي.

وينتهي عقد رونالدو مع يوفنتوس في يونيو 2022، لكنه يفضل الرحيل عن النادي الإيطالي في الميركاتو الصيفي المقبل.

وأشارت إلى أن رونالدو أحرز 28 هدفا في 43 مباراة مع أليغري خلال الموسم (2018-2019)، وهو أقل عدد من الأهداف لـ”صاروخ ماديرا” في موسم واحد مع يوفنتوس.

ورجحت بعض التقارير، أن تكون عودة أليغري إلى تدريب يوفنتوس، مؤشرا كبيرا على رحيل النجم البرتغالي، الذي لم تربطه أي علاقة جيدة بأليغري، عندما كان الأخير مدربا لليوفي في ولايته الأولى.

واحتفل الدون رونالدو بشكل علني بقدوم المدرب السابق ماوريتسيو ساري لخلافة أليغري في يوفنتوس عندما أقيل الأخير من منصبه.

ومن جهة أخرى، قالت “لا ريبوبليكا” في تقرير سابق لها، إن أليغري قبل رحيله بنهاية الموسم (2018-2019) عن “السيدة العجوز”، ترك نصيحة لرئيس النادي، أندريا أنييلي، ببيع رونالدو، حيث قال “تخلص من رونالدو إنه يعيق نمو الفريق والنادي”.

وكشفت “لاغازيتا ديللو سبورت” أن رونالدو لا يزال يحلم بالعودة إلى ريال مدريد، لكن فلورنتينو بيريز رئيس “الميرينغي” لا يرحب بفكرة عودته مرة أخرى.

وذكرت أن هناك فريقين فقط يستطيعان تحمل تكاليف التعاقد مع رونالدو، وهما: باريس سان جيرمان الفرنسي، وفريقه الأسبق مانشستر يونايتد الإنجليزي، لكن يحتاج “الشياطين الحمر” إلى خفض راتب النجم البرتغالي.

وقالت الصحيفة الإيطالية إن سان جيرمان مستعد لضم رونالدو، خاصة إذا رحل نجمه الشاب كيليان مبابي قبل نهاية عقده.

وأضافت أن جورجينا رودريغيز، شريكة رونالدو، ترغب في الانتقال إلى باريس، وأخبرت بعض أصدقائها أن العاصمة الفرنسية وجهتها المفضلة.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *