طالب لجوء إيراني يضرم النار في نفسه أمام مقر الأمم المتحدة في أربيل

طالب لجوء إيراني يضرم النار في نفسه أمام مقر الأمم المتحدة في أربيل

كشفت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، اليوم الخميس، عن هوية شاب أحرق نفسه قبل يومين أمام مقر المنظمة الأممية في مدينة أربيل بإقليم كردستان العراق.

وذكرت في بيان صحفي: “نشعر بالحزن إزاء الحادث المأساوي الذي وقع يوم الثلاثاء الماضي عندما أضرم طالب لجوء إيراني النار في نفسه خارج مدخل مجمع الأمم المتحدة في أربيل”.

وأضافت، أن “الفرق الطبية التابعة للأمم المتحدة استجابت بالإسعافات الأولية ونقلت طالب اللجوء إلى مستشفى الطوارئ في أربيل حيث يتلقى الآن العلاج الطبي، كما نتابع عن كثب مع وزارة الصحة وإدارة المستشفى حالته الصحية”.

وأشارت المفوضية إلى أنها “تعمل بالشراكة مع حكومة إقليم كردستان والحكومة الفيدرالية في العراق للمساعدة في توفير التسجيل والتوثيق للاجئين وطالبي اللجوء، وفقا للقانون الإنساني الدولي ووفقا للمعايير القانونية للاجئين”.

وتابعت: “نوفر للاجئين وطالبي اللجوء الأكثر حاجة في العراق وإقليم كردستان العراق، بغض النظر عن الجنسية، خدمات الحماية والمساعدة القانونية والمساعدة النقدية، من خلال اسلوب إيصال الخدمات الشامل للمجتمعات المحلية”.

وأفاد مراسل RT في العراق، يوم الثلاثاء الماضي، بإقدام شاب على إحراق نفسه أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *