وكشفت حصيلة رسمية أن 6 متمردين قتلوا في هجومين لمسلحين استهدفا موقعين عسكريين في مدينة “لوبومباشي”، ثاني أكبر مدن جمهورية الكونغو الديمقراطية .

وقال رئيس بلدية لوبومباشي، غيسلان روبير لوبابا بولوما، في تصريح لوكالة فرانس برس “في الوقت الراهن، تفيد الحصيلة عن 11 قتيلا، بينهم 6 من المتمردين و4 من عناصر قوات الأمن بالإضافة إلى مدني واحد”.

وصباح الأحد، سُمعت أصوات طلقات نارية في عدة أحياء في مدينة لوبومباشي ، بحسب ما ذكر شهود عدة لوكالة فرانس برس.

وقال جيف مبيا كاديما، المسؤول في إحدى منظمات المجتمع المدني، لفرانس برس إن “موقعين عسكريين استُهدفا في هجمات الميليشيا الانفصالية باكاتا كاتانغا، وهما ثكنتا كيمبيبي وكيباتي”.

من جانبه، أكد مسؤول آخر في هيئات المجتمع المدني، هو الأب فورتوني مبايو، لفرانس برس أن الهجومين وقعا صباح اليوم الأحد في لوبومباشي، مشيرا إلى أن المدينة لم تستعد الهدوء بعد.

وأشار إلى أن المهاجمين هم من عناصر ميليشيا “باكاتا كاتانغا”.

يشار إلى أن ولوبومباشي هي عاصمة منطقة كاتانغا الغنية بالمعادن، وتشهد بشكل متكرر عمليات تسلل ينفّذها مسلّحون ينتمون إلى ميليشيات انفصالية.

وأسفر الهجوم السابق على المدينة، الذي وقع في 26 سبتمبر 2020، عن مقتل شرطيين اثنين وجندي.

المصدر : وكالات