بريطانيا تندد بقرار الصين حظر خدمة “بي بي سي وورلد نيوز” الإخبارية

بريطانيا تندد بقرار الصين حظر خدمة “بي بي سي وورلد نيوز” الإخبارية

نددت الخارجية البريطانية بقرار الصين حظر خدمة “بي بي سي وورلد نيوز” الإخبارية على خلفية تقرير عن طبيعة تعامل بكين مع أقلية الأويغور.

ووصف وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب قرار منع بث المحطة في الصين بأنه “انتهاك مرفوض لحرية الإعلام”.

وأضاف: “تفرض الصين بعضا من أكثر القيود صرامة في العالم على حريات الإعلام والإنترنيت وجل ما ستقوم به هذه الخطوة هو الإضرار بسمعة الصين في العالم”.

وأعلنت الإدارة الوطنية الصينية للإذاعة والتلفزيون (NRTA) تعليق بث “بي بي سي وورلد نيوز”، مؤكدة أن بعض تقارير الشبكة عن الصين تنتهك مبادئ المصداقية والحياد في الإعلام.

وأثارت تقارير “بي بي سي” الأخيرة عن الصين بشأن إدارة شينجيانغ أو ووهان التي ضربها الوباء، انتقادات شديدة في البلاد على منصة “سينا” و”يبو” الشبيهة بـ”تويتر” في الصين.

وأفادت وسائل إعلام صينية بأن بكين أرسلت للعالم الخارجي إشارة واضحة بأنها لا تتسامح مطلقا مع الأخبار المزيفة من خلال منع “بي بي سي وورلد نيوز” من البث في الصين.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *