ونشرت خمس نساء على الأقل بصورة شبه متزامنة على حساباتهن على “إنستغرام”، اتهامات للمغني واسمه الأصلي براين هيو وورنر.

وتؤكد إيفن رايتشل وود، البالغة 33 عاما، أن المغني “تلاعب بها نفسيا” عندما كانت دون سن العشرين، قائلة إنها تعرضت بعدها لـ “انتهاكات مريعة طيلة سنوات”.

وكانت الممثلة التي عُرفت خصوصا بدورها في مسلسل “وستوورلد”، تشارك رسميا حياة مارلين مانسون على مدى سنوات، قبل خطوبة جمعتهما في 2010 ولم تعمّر سوى بضعة أشهر.

وفي 2018، أدلت الممثلة بشهادة أمام لجنة الشؤون القضائية في مجلس النواب الأميركي، تحدثت فيها عن معاناتها الطويلة كضحية انتهاكات نفسية وجسدية.

وفي رسالة نشرتها الاثنين، كشفت الممثلة أن المعتدي عليها الذي لم تكشف هويته قبلاً، هو براين هيو وورنر.

وكانت أكدت أمام الكونغرس أنها تعرضت للاغتصاب مرات عدة، بحسب وكالة “فرانس برس”.

وفي السياق نفسه، اتهمت أربع نساء أخريات يقلن إنهن كنّ على علاقة بالمغني، الاثنين، ماريلين مانسون، بالتلاعب بهن والتحرش الجنسي وإساءة معاملتهن وتهديدهن.

وتحدثت إحدى النسوة، والتي بدأت علاقتها بالمغني في 2015، أيضا عن تعرضها للاغتصاب مرات عدة.

وبنى ماريلين مانسون البالغ 52 عاما، صورته على شخصيته الغامضة ومظهره الغريب وعدستي نظر بلونين مختلفين.

وتحدثت النساء اللواتي أدلين بشهاداتهن الاثنين، وكثيرات منهنّ كنّ معجبات بالفنان، عن أساليب ملتوية اعتمدها ماريلين مانسون للإغواء والإيقاع بهن، إذ قلن إنه كان يهددهن بالقتل أو يرغمهن على تعاطي المخدرات.

وتؤكد ضحايا مفترضات كثيرات أنهن يعانين اضطرابات ما بعد الصدمة.

المصدر : وكالات