النيابة العامة في تونس تؤكد خلو الظرف المشبوه المرسل لرئاسة الجمهورية من أي مواد خطرة

النيابة العامة في تونس تؤكد خلو الظرف المشبوه المرسل لرئاسة الجمهورية من أي مواد خطرة

أكدت النيابة العامة في تونس مساء يوم الجمعة أن الاختبارات الفنية بينت عدم احتواء الظرف المشبوه الذي أرسل إلى رئاسة الجمهورية على أي مواد سامة أو مخدرة أو خطرة أو متفجرة.

وأفادت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بتونس بأنه بناء على ما تم تداوله من معلومات حول وجود تقرير اختبار فني على الظرف المشبوه، وجه بتاريخ يوم الجمعة مكتوب للإدارة الفرعية للمخابر الجنائية والعلمية بوزارة الداخلية، عن طريق الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية بتونس، للاستفسار عن وجود ذلك التقرير من عدمه وموافاتنا به إن وجد، وقد تلقت في اليوم ذاته إجابة مرفقة بتقرير.

وأوردت النيابة العامة في بيانها أنه وبعد الاطلاع على محتوى التقرير الفني تبين عدم احتواء الظرف المشبوه على أي مواد مشبوهة سامة أو مخدرة أو خطرة أو متفجرة.

وذكرت أن مصالح رئاسة الجمهورية أحالت بتاريخ 26 يناير ظرفا ممزقا للإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية بتونس، وطلبت إجراء الاختبارات الفنية اللازمة، مضيفة أن الإدارة المذكورة أرجعت الظرف المذكور للرئاسة في اليوم نفسه بعد إجراء الاختبارات الفنية المطلوبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *