واشنطن تعبر عن غضبها من إطلاق سراح قاتل الصحفي بيرل في باكستان

واشنطن تعبر عن  غضبها من إطلاق سراح قاتل الصحفي بيرل في باكستان

عبر البيت الأبيض عن غضبه البالغ إزاء قرار المحكمة العليا في باكستان إطلاق سراح متشدد إسلامي أدين بقطع رأس الصحفي الأمريكي دانيال بيرل.

ووصفت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي القرار بأنه “إهانة لضحايا الإرهاب في كل مكان”.

وكانت لجنة من ثلاثة قضاة قد أصدرت حكما بتبرئة أحمد عمر سعيد شيخ المتهم الرئيسي في خطف وقتل بيرل الصحفي في “وول ستريت جورنال” عام 2002.

وقضت المحكمة العليا في باكستان اليوم بإطلاق سراح أربعة متهمين بقتل الصحفي.

وكان بيرل مديرا لمكتب صحيفة “وول ستريت جورنال” في جنوب آسيا، عندما اختطف وذبح أثناء إعداده تحقيقا صحفيا حول جماعات متشددة في باكستان.

وكان متشدد بريطاني المولد قد أدين بتخطيط جريمة القتل بالاشتراك مع ثلاثة آخرين، لكن المحكمة العليا في باكستان أيدت حكما بتبرئة المتهمين.

وقال محامي الضحية إن عائلة بيرل “في صدمة تامة”، واصفا قرار المحكمة بأنه “استخفاف بالعدالة”.

وقال مسؤولون أمريكيون إنهم سيحاولون الشروع في إجراءات قانونية ضد عمر سعيد شيخ المعروف بالشيخ عمر، والمتهم بقتل بيرل لمحاكمته في الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *